- Books

حامل الوردة الأرجوانية

  • Title: حامل الوردة الأرجوانية
  • Author: أنطوان الدويهي
  • ISBN: null
  • Page: 343
  • Format: Paperback
  • .

    • [PDF] ✓ Free Read ☆ حامل الوردة الأرجوانية : by أنطوان الدويهي ✓
      343 أنطوان الدويهي
    • thumbnail Title: [PDF] ✓ Free Read ☆ حامل الوردة الأرجوانية : by أنطوان الدويهي ✓
      Posted by:أنطوان الدويهي
      Published :2019-01-23T02:27:17+00:00

    1 thought on “حامل الوردة الأرجوانية

    1. منولوج طويل على لسان الرواى البطل الذى جاهدت طويلا لمعرفة اسمه ولم أوفق يتكلم أنطوان الدويهى على لسانه عن الأستبداد وأنظمة الحكم الفاشية البطل شخص هادىء مسالم لا يتكلم فى السياسة ومع ذلك تم زجه فى المعتقل وطوال الرواية يحاول معرفة السبب فهو لا يعترض عن النظام أو ينتمى لاى حز [...]

    2. أول قراءة لانطوان الدويهي رواية عن النظام الاستبدادي والحاكم الطاغية الذي يستطيع سجن الجسد وتعذيبه وقتله, لكن يصعُب عليه تحطيم النفس وقتل الروحكاتب مسالم يختار العزلة والبُعد عن السياسة يعود إلى بلده بعد إقامة طويلة في فرنسا ويتم اعتقاله يبقى في السجن شهور بدون معرفة السبب [...]

    3. الخوف من فقدان الحرية هي اول خطوة الى فقدانهاباختصارالرواية هادئة استمتعت ببعض الفصول في حين جاءت بعضها مكرره في الاحاسيسالنصف الثاني منها هو الاجمل عندما ظهرت الرسائلوجود آنا ورانيا اضاف خط رومانسي جميلاعجبت ايضا بشخصية الاماخيراعندما تحفزك رواية في البحث عن سيرة الكاتب [...]

    4. الإبداع في هذه الرواية هو إبداع الفكر أكثر من أي منحى أدبي، للكاتب نظرته الفلسفية في الحياة والاستبداد والفكر والمحبة، شعرت بأنها رواية هادئة على الرغم من أن الأحداث التي فيها كبيرة وهائلة، ولكن أسلوب الكاتب بثّ فيّ هذا السكون العجيب، الموضوع الذي قرأته ليس عجيباً بل العجي [...]

    5. "هي قبل كل شي أرض طفولتي وصباي الأول، وأرض والدي واجدادي، التي طالما حلمت بها من بعيد، ولم استطع التأقلم مع ما آلت إليه ولا إعادة بناء حياتي فيها. وكما كنت أحلم بهنا حين كنت هناك، صرت احلم بهناك حين أصبحت هنا."هو الكاتب المعتقل دون أن يعلم السبب ورسائل خصوصياته التي أصبحت مباحا [...]

    6. بعض الكتب تأتي للقارئ كوجبة طعام معدة على نار هادئة، استغرقت زمنا طويلا لتجهز وبحاجة لاهتمام وتركيز المتلقي، لا تصلح للقارئ العجول ولا الباحث عن الأحداث المتسارعة والقصة المبهرة والشخصيات اللامعة المتصارعة.يأتي الروائي انطوان الدويهي في عمله (حامل الوردة الأرجوانية) والذ [...]

    7. إن جهاز الطاغية اعتقلني لسبب واحد، هو أني من الكتاب الأكثر بعدا عن السياسة، ومن اﻷشخاص الذين لا يتصور أحد احتمال التعرض لهم أو الزج بهم في السجون. شيء يشبه بعبثيته، وعشوائيته، إلقاء القبض على عازف اﻷرغن.فالغاية من سجني هي: رغبة الطاغية صدم العقل، واﻹفادة من عبثية فعله لرمي [...]

    8. لا ليست رواية بل لوحة فنية ! هواجس فجر لحامل الوردة الأرجوانية أملتها عليه بوصله روحه فقام بتسجيلها في مدونات حصن الميناء لم أقرأ مخطوطة بهذه الروعة من فترة ، الكاتب ينسج الحروف في تحفة فنية ، الكلمة تسلمك للكلمة و السطر يجرك للذي يليه و تستمر في تقليب الصفحات و هكذا دواليك ، [...]

    9. رواية جميلة ربما لطيفة لكن حتماً ليست رائعة ينقصها شيء ما لم أعلم بعد ما هو !

    10. يتناول الكاتب في الرواية تأثير الباطل كالظلم والاستبداد على الفرد والمجتمع على حد سواء كيفية عمل الطواغي في التاريخ و محاربتهم اي مظهر من مظاهر الطبيعة الانسانية ومحاولتهم لخلق قوانين يظنون بها انهم يستطيعون السيطرة على الحق الاكبر بها يضيء الكاتب بصورة عميقة تأثير قوة ال [...]

    11. لمن الغريب مشاعر رافقتني في اواخر حزيران عام 2013 تعود لزيارتي مرة اخرى في اواخر حزايران ومطلع تموز هذا العام. في الاولى كنت برفقة أثير النشمي في رائعتها ( في ديسمبر تنتهي كل الأحلام ) اما الان فلتوي انهيت صحبتي مع انطوان الدويهي في مؤلف قريب للعمل السالف الذكر من ناحية الاسلوب [...]

    12. تحكي الرواية عن كاتب مُسالم، مثقف، يعشق حريته ويقدّسها، وفي سبيلها يُهاجر إلى فرنسا ليبتعد عن الشرق والاستبداد الذي يملأ أفُقه، يعود بعد أعوام إلى الوطن ليعيش في منزل أجداده وبرفقة والدته، ويفاجأ في "ليلةٍ ليلاء" باعتقاله وسجنه في "حصن الميناء" دون تهمة محددة، وبقائه في إحدى [...]

    13. في زوايا السجن وبين جدران أربع تكثر الحوارات الوحدانية ومع صورة "الطاغية" تصبح النفس مرتعشة تنتظر المصير المجهول لفعل مجهول مع تهمة مجهولة ! محاولة محتلفة من الكاتب مع أدب السجون مع جانب السجن النفسي الروحي بعيداً عن العذاب الجسدي والعنف ومحاولة إيصال رسالة التأثير في الأد [...]

    14. منذ زمن لم أقرأ ما تكون لغته ثريه لهذا الحد التعبيرات والتشبيهات تشعر وكأنها صدرت منك . تستطيع ان تشتم رائحة البحر وملمس العشب وألوان شجر البرتقال وسماع اصوات الموجتستطيع ان تشعر بكل ما يعترى في نفوس الأبطال من شوق وحزن وقهر وحبعلي قدر استمتاعى علي قدر حزنىالروايه لا تقص فقط [...]

    15. Ah! The joy of staying up all night to finish a book! That's what the Booktube-A-thon is about.About the book: I think many people would be able to relate to it. With our main protagonist wanderlust and introversion & The suffering he endures in his war-torn country.I feel for him, but I didn't agree with almost all of the other character's opinions.I admired Rania's pure soul though.I thought the plot untied quite nicely and rationally throughout the book, and the events were well-balanced. [...]

    16. يرسم الكاتب معظم روايته داخل غرفة سجن معدومة النوافذ مزينة بصورة كبيرة للطاغية، الذي يصوب باتجاهك ابتسامة سخرية مشوبة بالاتهام أو بالأحرى أنت الذي تسكن بكيانك المتضاءل مصادفة أمام مرمى بصرهالمكان والزمان غير محددان لذلك يمكنك اختيار طاغيتك المفضلة لتملأ بها الأحداث فالرو [...]

    17. لم أجد حكمة وراء هذه الرواية ولم تثر عواطفي وشعرت بكثير الملل و برغبة في التوقف كثيرا الكاتب أخذ يسهب بتفاصيل وكلام لا معنى له ولا يؤثر في سير القصة.

    18. لوهلة أحسست أني أقرأ لأورويل لكن باللغة العربية أحببت عنصر الغموض في هذه الرواية لذكر أحداثها من دون تاريخ أو حتى المكان. لكنني إبن للمدينة حينما ذكر "حصن الميناء" "التكية المولوية" "برج الساعة" وحتى الإطلالة على جبل المكمل. علمت أنها مدينتي التي أعشقها لكنني مازلت إلى الأن أج [...]

    19. استبداد مخيف وعنيفاقتباسات ‏كما كنتُ أحلم بهُنا حين كنتُ هناك، صرتُ أحلم بهناك حين أصبحتُ هنا. يتمتع الانسان بحريته الكاملة داخل الطبيعة، فلا يَسأل ولا يُسأل، ولا يبرَّر ولا يبرَّر لهفالأرهب من الموت هو وعي الموت.لا يزال قتلى «الحي القديم» هم الحاضرين الدائمين في نفسي، أحم [...]

    20. تسطير واقعي لحياة شخص عادي!ثلاثة نقاط لن أستطيع تجاوزها في هذه الرواية، نقطتان إيجابيتان والثالثة سلبيةأما النقطة الأولى فهي بيان الفرق الشاسع بين الحياة الخارجية، المستقيمة المستمرة السطحية، وبين الحياة الداخلية، الدائرية المعقدة المتكررة العميقة.النقطة الثانية: فهم ال [...]

    21. حامل الوردة الأرجوانية قرائتى الأولى لأنطوان الدويهي " فبين حركة الحرية والفردية المنطلقة بلا قيود المتوغلة فى المغامرة القصوى ، والجماعات الحذرة المكبلة المكررة ذاتها على مر زمان ، يصعب العثور على المثال المنشود فليس هناك مجتمع بشري متوازن حقا " تتشابه احداثها كثيرا مع ما [...]

    22. رشحت رواية حامل الوردة الأرجوانية للقائمة الطويلة لجائزة البوكر العربية ولن ادعى معرفتى بالكاتب واسلوبه من قبل وفى الحقيقة لقد انجذبت لتلك الرواية من عنوانها ولم يخب حدسى تبدأ الرواية باعتقال البطل وهو كاتب ومهاجر سابق وسجنه في (حصن الميناء) المطل على البحر دون تهمة محددة، [...]

    23. "هناكفي المدى الشاسع، لا توجد طوائف ولا مذاهب ولا مدن متنافرة ولا قبائل متناحرة. هناكيتمتع الإنسان بحريته كاملة فلا يَسأل ولا يُسأل، ولا يُبرر ولايُبَرر له"بين عالمين متنافرينالوطن والمهجرالقيد والحريةالاستبداد والديمقراطيةانتقلنا مع بطل الروايةفي رحلة بطيئة مملةركزت عل [...]

    24. لا يوجد شيء مميز في الرواية سوى ما احتوته النهاية من مفاجأة سبب اعتقال السجين الذي يروي القصة لا يوجد عقدة واضحة في الرواية، فالكاتب عوضا عن أن يتحدث عن السجن أو المعاناة فيه، نجده يركز على قصة حياته وكيف التقى بالعديد من النساء وقصته مع كل منهن أحسست بأن اللغة أكاديمية متكلف [...]

    25. حامل الوردة الأرجوانيةهو ذلك الأسم الذي أختاره في رسائله لصديقته عندما كانا يتراسلان مع بضعهما البعض بعد فراقهما تتحدث الرواية عن ذلك الكاتب المرموق وجانب من حياته عندما أدخل السجن في ظروف غامضة ومن دون معرفة سبب التهمة له ,, ولكنه سرعان ما أسترجع الأحداث في مخيلته حتىوصل ال [...]

    26. لا تصلح للباحث عن قصةٍ و بطل بل للقارئ المستمتع بأدبيةِ كاتبه و لغته المخضرمة التى ينسجُ منها درعاً تحميه من موغلات نفسه الخائفة من فقدان حريتها أيما خوف ، فيُعاقب حامل الوردة الارجوانية بالاعتقال الذى يُثبت ان الداخل النفسى و ما يعتمل بذهنهِ من أفكار غير مؤتمنٍ عليه من شبح [...]

    27. رغم تكرار بعض النصوص والمقاطع إلا أنه اذهلني فقد كان يكتبني ويشعر بي ، أثر فيّ كثيراً رغم أن النهاية لم تكن كما توقعت لكن أعجبت به ،كثيراً ما كنتُ اسأل نفسي هل تموت المشاعر ؟ لكنه أجاب هكذا : "فمن قال إن المشاعر تزول مع أصحابها ؟ " وعندما ظننتُ أنني استطيع تقبل الفراق سألني : "كيف [...]

    28. لم انكر الملل الذي شعرت به خلال قراءتهالم اعتقد بانني سانهيهالكن انتهت اخيرارواية تصنف سياسية تصف يوميات سجينسجين لهدف ما، مصلحة شخصية لاحد الشخصيات المرموقةلم يعرف السجين سبب سجنه الا في الجزء الاخير من الرواية.

    29. كمية كبيرة من الحزن والخسآئر ، وتبقى النصيب الاكبر للحب الذي لآيذبل ولايكهل ، الا انني لم أكتفي بنهاية غامضة اطمع ف المزيد اطمع ف نهاية تشبعني رضى ♡ رآقت لي وبشده

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *